كونتي يدعو المجتمع الدولي لاغتنام انطلاق مبادرة الفاتيكان بشأن الحرب بأوكرانيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- ثمن رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق، رئيس حركة خمس نجوم المعارضة، جوزيبي كونتي بدء مهمة موفد البابا فرنسيس اليوم بزيارة كييف والتي ستقوده في وقت لاحق إلى موسكو ضمن مساع لوقف الحرب بين روسيا وأوكرانيا.

وقال كونتي، متحدثا الاثنين في ندوة عن الحرب الروسية على أوكرانيا “الموضوع اليوم هو كيف نتحاوز هذا الصراع، فاستعادة استراتيجية في أوقات الحرب أمر صعب للغاية”.

وأشار كونتي إلى أن الوضع على الأرض “يشهد تصعيدا عسكريا أخفق في اقتراح بديلا” للحرب، إلا أنه أضاف “لكن علينا واجب، وتصميم راسخ ، لأن نلجأ إلى مسار التفاوض. موفد البابا الكاردينال تزوبي في كييف اليوم وأمام الكرسي الرسولي، لمصداقيته وقدرته الدبلوماسية، فرصة يجب أن ننميها جميعًا لأننا لم ننجح حتى الآن على مستوى المجتمع الدولي” على دفع الكرملين وكييف للجلوس إلى طاولة تفاوض.

وكان الفاتيكان قد أعلن في وقت سابق أن رئيس مجلس أساقفة إيطاليا، الكاردينال ماتيو ماريا تزوبي، بدأ مهمته اليوم بزيارة كييف كموفد للبابا فرنسيس.

وأشار إلى أن الهدف الرئيسي للمبادرة يكمن في “الإصغاء بعمق إلى السلطات الأوكرانية حول السبل الممكنة لبلوغ سلام عادل ودعم أفعال إنسانية تساهم في تخفيف التوترات”.