الاتحاد الأوروبي يطالب أذربيجان بوقف الأنشطة العسكرية في ناغورنو كاراباخ

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل- دعا الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء أذربيجان إلى وقف الأنشطة العسكرية الحالية “على طول خط التماس وفي مواقع أخرى في إقليم ناغورنو كاراباخ” المتنازع عليه مع أرمينيا، وذلك في أعقاب إطلاق السلطات في باكو عملية “محلية لمكافحة أنشطة إرهاب لتشكيلات عسكرية غير شرعية”.

وأعرب بيان صدر عن خدمة العمل الخارجي الأوروبي عن إدانته “للتصعيد العسكري في المنطقة”، مبديا “الأسف للخسائر في الأرواح الناجمة عن التصعيد”.

وتحدث البيان عن “الحاجة الملحة للعودة إلى الحوار بين أذربيجان وأرمن ناغورنو كاراباخ”، مشددا على أنه “لا ينبغي استخدام هذا التصعيد العسكري كذريعة لإجبار السكان المحليين على النزوح الجماعي”.

وخلص البيان إلى أنه “ينبغي أن يتوقف العنف من أجل توفير بيئة مواتية لمحادثات سلام وتطبيع، فالالتزام الحقيقي من جانب جميع الأطراف مطلوب للعمل من أجل التوصل إلى نتائج متفاوض عليها”، مؤكدا على أن “الاتحاد الأوروبي سيظل منخرطا بشكل كامل في تسهيل الحوار” بين أذربيجان وأرمينيا.