فون دير لاين: لإسرائيل الحق بالدفاع عن نفسها بما يتماشى والقانون الدولي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

ستراسبورغ ـ أكدت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، أن “لإسرائيل الحق بالدفاع عن النفس، بما يتماشى مع القانون الدولي”.

وقالت فون دير لاين، في كلمتها أمام الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي في ستراسبورغ الأربعاء، إن “أعضاء حركة (حماس) إرهابيون، الشعب الفلسطيني يعاني من هذا الإرهاب أيضاً، ويجب علينا دعمه”، مبينةً أنه “ليس هناك أي تناقض بين التضامن مع إسرائيل واتخاذ الإجراءات اللازمة لتلبية الاحتياجات الإنسانية للفلسطينيين”.

وتابعت: “لقد زرت إسرائيل عدة مرات في حياتي، لكنني رأيت هذه المرة أمة مصدومة بشدة. لقد أذهلني سماع الطلب نفسه من قبل جميع الأشخاص الذين تحدثت إليهم، من الرئيس هرتسوغ، رئيس الوزراء نتنياهو ومن جميع القوى في الحكومة، المتحدة مع عائلات المختطفين”.

واسترسلت: “لقد طلب الجميع مني التضامن والمواقف الواضحة، وهذا أقل ما يمكننا القيام به من أجل شعب إسرائيل”. وشددت على أن “هذا الرعب يتطلب رد فعل موحد من جانبنا كبشر كمدافعين عن حقوق الإنسان، كعالم حر، كمواطنين في أوروبا، التي لا مكان فيها للكراهية والإرهاب والعنصرية”.

وأضافت السياسية الألمانية، أن “أوروبا تقف إلى جانب إسرائيل في هذه اللحظة المظلمة، وهذه هي نقطة البداية الأساسية، وأعتقد أنه كان من المهم إطلاق رسالة التضامن هذه شخصياً في إسرائيل، بعد أيام قليلة من هجوم حركة (حماس)”.

ونوهت فون دير لاين بأنه “إذا اعترفنا بأهمية إسرائيل فقط، بألمها وحقها بالدفاع عن نفسها، ستكون لدينا المصداقية للقول إن على إسرائيل أن ترد كدولة ديمقراطية، بما يتماشى والقانون الإنساني الدولي”. واختتمت بالقول إن “من الضروري حماية حياة المدنيين، وبشكل خاص في خضم الحرب”.