تاياني: الاتفاقية مع ألبانيا قطعة من استراتيجية شاملة لمكافحة تدفقات الهجرة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
أنطونيو تاياني

روما- وصف نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الإيطالي، أنطونيو تاياني مذكرة التفاهم التي وقعتها روما مؤخرا مع تيرانا لإدارة التدفقات، والتي تتضمن إنشاء مركزين للمهاجرين في ألبانيا، بأنها “قطعة مهمة لاستراتيجية شاملة لمكافحة التدفقات غير النظامية”.

وقال رئيس الدبلوماسية الإيطالية مخاطبا الثلاثاء مجلس النواب إن “اتباع نهج مختلف لإدارة تدفقات الهجرة والمكافحة القوية للاتجار بالبشر يشكلان أولويات مطلقة بالنسبة لحكومتنا. لهذا السبب، أعدنا مسألة الهجرة إلى جوهر النقاش في الأروقة الأوروبية”.

وأعلن تاياني أن “المكونات الرئيسية للنهج الجديد الذي نحاول ترسيخه في أوروبا هي منع المغادرات غير النظامية للمهاجرين” من دول العبور، فضلا عن “تعزيز الحدود الخارجية، مكافحة المهربين، تحسين نظام الإعادة إلى الوطن، توسيع قنوات الهجرة القانونية والترحيب بمن لهم الحق في الحماية الدولية”.