جوزيبي كونتي ينتقد انسحاب حكومة ميلوني من اتفاقية الحزام والطريق

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- انتقد رئيس حركة خمس نجوم الإيطالية المعارضة، جوزيبي كونتي اعلان الحكومة رسميا عدم تجديد مذكرة التفاهم الموقعة مع الصين الخاصة بمبادرة الحزام والطريق (طريق الحرير).

وقال كونتي، الذي وقعت حكومته في عام 2019 على مذكرة التفاهم خلال زيارة الرئيس شي جين بينغ لروما، في تصريح لمجموعة (آدنكرونوس) الإعلامية الأربعاء إن “اتفاقيات طريق الحرير، التي وقعتها حتى الآن 17 دولة أوروبية، ساهمت أيضًا في تحسين العلاقات التجارية بمحاولة إعادة التوازن إلى الميزان التجاري والذي لم يكن بالتأكيد يميل لصالحنا”.

وفي معرض تعليقه على رواية الحكومة أن الاتفاقية لم ترفع حجم الصادرات الإيطالية، أشار كونتي إلى أن “مرصد وزارة الخارجية الاقتصادي يقول بوضوح إنه في الأشهر التسعة الأولى من عام 2023، سجلت الصادرات الإيطالية إلى الصين نموًا بنسبة 25.1%، لتصل إلى ما يقرب من 15 مليار يورو”.

وأردف كوتي متسائلا “هل قرأ (وزير الخارجية) تاياني بيانات مكاتب وزارته؟ هل أدركت رئيسة الوزراء جورجا ميلوني أن جو بايدن استقبل شي جين بينغ أيضًا في الولايات المتحدة؟ هل لم تكن تعلم أن الرئيسين الفرنسي ماكرون والاسباني سانشيز زارا الصين”.

وقد أعرب مسؤولون صينيون في وقت سابق عن أملهم بأن تعلن إيطاليا قرارها دون الاكتراث لأي “ضغوط أمريكية”، على حد وصفهم.