مفوض أوروبي: عزم على زيادة الدعم لمواجهة الأزمات الإنسانية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
كريستوس ستايليانيدس

بروكسل – أكد المفوض الأوروبي المكلف بشؤون إدارة الأزمات والمساعدات الإنسانية كريستوس ستايليانيدس، على تصميم الاتحاد الاستمرار في دعم الجهود الإيرانية للتعامل مع أزمة اللاجئين الأفغان.
وفي تصريحات نقلت عنه الاثنين، في إطار اختتام زيارته الثانية لإيران هذا العام، والتي استمرت عدة أيام، اضاف ستايليانيدس “نحن وإيران نتقاسم مشاعر القلق تجاه الوضع الإنساني في المنطقة بشكل عام”. وأثنى على الجهد الذي تقوم به إيران من أجل تقديم مساعدات نوعية للاجئين الأفغان على أراضيها، قائلا “أعلنا عن تقديم مبلغ إضافي بقيمة 6 مليون يورو لتمويل مساعدات لهؤلاء في إيران لنرفع مستوى الدعم هذا العام إلى 12.5 مليون يورو”.

كما ناقش المفوض الأوروبي مع العديد من المسؤولين الإيرانيين، وبشكل خاص ممثلي الوزارات المتعلقة بإدارة الأزمات، كيفية زيادة التعاون في مجال نتائج الكوارث الطبيعية.
يذكر أن إيران تستضيف منذ عقود حوالي 970 ألف لاجئ أفغاني، وثقت حالاتهم، وأكثر من مليونين منهم من غير الموثقين، وقد بدأت المفوضية منذ عام 2002 بتقديم مساعدات لهؤلاء وصلت حتى عام 2015 إلى 105 مليون يورو.
وبدأت السلطات الإيرانية بترحيل مجموعات منهم منذ عدة أشهر، إلى ما يُعتقد أنها بعض الأماكن الآمنة في بلادهم.
كما قدم الاتحاد الأوروبي مساعدات في جهود الإغاثة لإيران بعد عدة زلازل ضربت البلاد في الأعوام 1997 و2002 و2003 على التوالي.

وكان ستايليانيدس قد زار إيران في نيسان/أبريل هذا العام، ضمن وفد يضم عدد كبير من المفوضين الأوروبيين، تم خلالها بحث العديد من مواضيع التجارة والاستثمار والشؤون السياسية الخارجية، خاصة الأوضاع في سورية والعراق واليمن.