وزير الاقتصاد الإيطالي: العالم تغير وعلى أوروبا استيعاب ذلك

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جانكارلو جورجيتّي

روما- اعتبر وزير المالية والاقتصاد الإيطالي، جانكارلو جورجيتي أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي أن “يستوعب أن العالم الجديد لعام 2024، وهو ليس عالم عام 1985، حيث توجد قوى اقتصادية لم تكن متواجدة من قبل”.

ورأى، القيادي في حزب الرابطة الذي طالما انتقد المؤسسات الاوروبية، خلال لقاء مع فئات اقتصادية في سوندريو (مقاطعة لومبارديا- شمال)، أنه “إما أن تغير أوروبا نهجها ورؤيتها فيما يتعلق بما يحدث في العالم أو تعطي لنفسها قواعد جديدة للميزانية، فهناك صعوبات في كافة القطاعات”.

وفي إشارة إلى القوانين المقيّدة، قال، إنه على سبيل المثال، “لا يمكنني إتمام صفقة بيع شركة (إيتا) إلى لوفتهانزا، لأن أوروبا منعتني وأنا أجد صعوبة في تفسير ذلك…  لكن هذه هي القواعد الموجودة. وهذا لا يعني أن نكون ضد أوروبا، بل أن نطلب من أوروبا أن تتفهم العالم الجديد”.

وقال إن “متوسط ​​النمو للاتحاد الأوروبي كان 0.5%، في عام 2023، وكان أداؤنا (على المستوى الوطني) أفضل قليلاً عند 0.7%. لكن هذا يعني أن أوروبا القديمة أمام طريق مسدود. يتعين علينا أن نحدد الديناميكيات التي ستعيد تنشيط هذا النمو. فهل ستتمكن من القيام بذلك؟ لا أعرف”.

وأضاف الوزير: “اليوم يدور النقاش حول مكان إنتاج سيارات مجموعة ستيلانتيس. المشكلة هي أننا إذا لم نغير نهجنا، ففي غضون 10 سنوات لن يكون في الاسواق سوى السيارات الصينية والهندية الكهربائية. هذا هو الواقع، ربما حان الوقت لنعطي أنفسنا فلسفة أو رؤية جديدة حيال ما يحدث”.