نقابي إيطالي: إجراءات ملموسة لمكافحة الهجرة بعد اجتماعات الجزائر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
دومينيكو بيانيزي

روما ـ قال نقابي إيطالي، إن “الاجتماع الذي عقد أمس بين وزير الداخلية ماتيو بيانتيدوزي وكبار المسؤولين في الدولة الجزائرية يمثل نقطة انطلاق مهمة لاتفاق أوسع بين الدول المعنية”، من ناحية تدفقات الهجرة.

وكان الوزير بيانتيدوزي قد أعلن الخميس توقيع اتفاقية “تعاون مهمة” مع نظيره الجزائري إبراهيم مراد في “مجال الأمن من شأنها تعزيز التآزر بين قوات الشرطة لدينا لمكافحة فعالة للظواهر العابرة للحدود الوطنية مثل: الاتجار المرتبط بتدفقات الهجرة غير النظامية، وبالمخدرات والأسلحة والجرائم السيبرانية والاقتصادية والمالية والبيئية وتلك المرتكبة ضد التراث الثقافي”.

وأضاف الأمين العام لهيئة التنسيق من أجل الاستقلال النقابي لقوات الشرطة (Coisp) دومينيكو بيانيزي، في مذكرة الجمعة، أنه “انطلاقًا من هذه النقطة، وإضفاء طابع ملموس على القضايا التي تم تناولها، سيكون من الممكن في الواقع تنفيذ جميع تلك الأدوات القادرة، لا على الحد من الهجرة غير النظامية وحسب، بل من الاتجار بالبشر الذي تمارسه المنظمات الإجرامية أيضاً”.

وأشار بيانيزي إلى أنه “ليس هذا فحسب، فإن مكافحة الإرهاب الدولي، وبشكل خاص الإرهاب ذو الطابع الإسلامي، تنطوي أيضا على اتفاقيات من هذا النوع، خاصة إذا تم التوصل إلى اتفاق مشترك من الناحية الفنية والعملياتية أيضاً”.