وزير الداخلية الإيطالي ونظيره في الجبل الأسود يوقعان بروتوكولاً أمنياً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ أعلنت وزارة الخارجية الإيطالية، أن الوزير ماتيو بيانتيدوزي، التقى نظيره من الجبل الأسود دانيلو سارانوفيتش اليوم الثلاثاء في مقر وزارة الداخلية، قصر (ڤيمينالي)، حيث “وقعا بروتوكولاً أمنياً تشغيلياً”.

وقالت مذكرة للداخلية، إن “اللقاء انعقد في إطار الاجتماع المشترك لوزراء الخارجية والداخلية والعدل في إيطاليا والجبل الأسود، الذي نظمه نائب رئيس مجلس الوزراء أنطونيو تاياني”.

وفي هذا السياق، أعلن بيانتيدوزي أن “البروتوكول الموقع اليوم يشكل أداة عمل مشتركة ملموسة، من شأنها أن تضفي فعالية أكبر على مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية والمكرسة لهذه الأنشطة المربحة”.

وأشار الوزير إلى أن “بلدينا يفتخران بتعاون ممتاز بين قوات الشرطة”، وأنه “في السياق الإقليمي، يعد تعاون الجبل الأسود أمرًا بالغ الأهمية لمنع انتشار التطرف ورصد المقاتلين الأجانب العائدين من مناطق النزاعات”، الأمر الذي “يمثل تهديداً خبيثاً يتطلب أقصى قدر من الالتزام”.

وواصل وزير الداخلية: “إن طريق البلقان مفضلة كثيراً لدى المتاجرين بالبشر كمنفذ نحو الاتحاد الأوروبي”، وبالتالي فإن “الالتزام المشترك لدول البلقان والاتحاد الأوروبي ضروري لوضع استراتيجية واسعة النطاق، مع تدخلات هادفة لمكافحة الإرهاب”، تشمل “مواءمة سياسة منح التأشيرات، الاستثمار بتدريب متخصص لأفراد الشرطة وبتوفير المعدات التكنولوجية اللازمة لرصد الحدود”.

وخلص بيانتيدوزي مؤكداً القول: “سنواصل دعم الجبل الأسود في طريقها نحو الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي”.