الولايات المتحدة: أبلغنا بغداد بالهجوم بعد وهلة منه لأسباب أمنية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

واشنطن ـ أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، أنه “لم يتم إخطار سلطات العراق بالهجوم العسكري الذي أدى إلى مقتل قائد كتائب حزب الله في بغداد إلا بعد فترة وجيزة من تنفيذه، وذلك لأسباب أمنية تشغيلية”.

هذا ما صرح به مسؤول أمريكي، في إشارة إلى مصرع منفذ الهجوم القاتل الذي تم بطائرة بدون طيار في الأردن وأسفر عن مقتل ثلاثة جنود أمريكيين.

وقال المسؤول: “لقد أوضحنا في البيانات العامة والمحادثات الخاصة مع العراقيين أن الولايات المتحدة سترد على الهجوم في الزمان والمكان الذي تختارهما”، موضحًا أن “الإخطار المسبق بالغارة ما كان سيتم تقديمه لأسباب أمنية عملياتية”.

وقد أعلنت كتائب حزب الله في بيان عن “مقتل القيادي البارز أبو باقر الساعدي، بالضربة الأمريكية”، والذي كان، وفقاً لما أعلنه مصدر في فصيله ذاته، مسؤولا عن الملف العسكري الخاص بسورية في كتائب حزب الله.