برلمانية إيطالية: إنه وقت قوات سلام لا قوات احتياط رهن إشارة الحكومة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لوانا تزانيلّا

روما ـ أكدت برلمانية إيطالية معارضة، القول إن “هذا هو الوقت المناسب لتشكيل قوات حفظ سلام في إيطاليا وأوروبا، بدلاً من قوات احتياط رهن إشارة الحكومة”.

وكان حزب الرابطة الشريك في الائتلاف الحاكم، قد تقدم اليوم الجمعة بمقترح مشروع قانون يقضي بإنشاء جيش احتياط، على النموذج الأمريكي والإسرائيلي، يتم تعبئته على وجه السرعة في حالة وجود تهديد خطير لأمن البلاد أو حالة طوارئ ما.

وبهذا الصدد، أضافت رئيسة كتلة تحالف الخضر واليسار في مجلس النواب، لوانا تزانيلّا، أن “ميلنا إلى الابتعاد عن عسكرة البلاد يجعلنا ننظر إلى اقتراح الرابطة بعين القلق، وذلك على صعيد القضايا الداخلية أيضاً”.

وأوضحت تزانيلّا، أن “قوة مسلحة كهذه التي تريديها (جورجا) ميلوني، مستعدة لإطلاق النار بأوامر من رئيس الوزراء، حتى إن كان قد انتخب بإرادة الشعب، تمثل جرحاً آخر للديمقراطية”.