بوريل: قلق كبير بشأن الوضع على الحدود المصرية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل ـ أبدى الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، قلقاً كبيراً من ناحية الوضع على الحدود المصرية.

وقال بوريل في تصريحات صحافية على هامش اجتماع مجلس التنمية غير الرسمي، الإثنين، إن في الاجتماع غير الرسمي لوزراء الاتحاد الأوروبي اليوم “سنتحدث عن الوضع في غزّة أيضاً”، وأردف: “يسعدني أن أعرف أنه تم إطلاق سراح رهينتين، لكنني أشعر بقلق شديد أيضاً بشأن الوضع على الحدود مع مصر، حيث يبدو أنه يجري تنفيذ عمليات عسكرية جديدة من قبل جزء من قوات الدفاع الإسرائيلية”.

وذكر المفوض السامي الأوروبي، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو “طلب إجلاء 1.7 مليون شخص، دون أن يذكر أين يمكن إجلاء هؤلاء الأشخاص”، مشيراً إلى أن “الوضع متوتر للغاية، ونحن قلقون بشأن ما قد يحدث”.

وأوضح بوريل، أن “وزراء عديدين من الاتحاد الأوروبي أطلقوا رسائل أمس، وأنا فعلت ذلك أيضاً، وقد طلبت في الرسالة من إسرائيل عدم منع المساعدات الإنسانية من الوصول إلى قطاع غزّة”.

وأشار ممثل السياسة الخارجية الأوروبية، إلى أنه “إذا شنوا عمليات عسكرية على الحدود مع مصر، كما سبق وقلنا، فلن تتمكن المساعدات الإنسانية من الوصول إلى غزة. دعونا نرى ما سيحدث في الساعات القليلة المقبلة”. واختتم بالقول إن “الوزراء يتابعون الوضع، لكن ربما نحتاج إلى فعل شيء أكثر من مجرد الإعراب عن القلق”.