كروزيتّو: تعليق الغرب لدعم أوكرانيا عسكريا سيمطرها بصواريخ روسيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
غويدو كروزيتّو

روما ـ أعرب وزير الدفاع الإيطالي غويدو كروزيتّو، عن الاقتناع بأن، “الغرب إذا علق المساعدات العسكرية غداً، فإن كل الصواريخ الروسية ستنهمر على الأراضي الأوكرانية، وستختفي هذه الدولة من الوجود”.

وأضاف الوزير كروزيتّو في مقابلة مع صحيفة (لا ڤيريتاه) الإثنين، أنه “منذ بداية الحرب، كنت آمل أن يكون من الممكن بدء المفاوضات. لكن للتفاوض، يجب أولاً أن يكون هناك استعداداً للجهة المتورطة بشكل مباشر والمعتدي عليها، فضلاً عن الطرف الذي تمت مهاجمته”.

وأشار كروزيتّو إلى أنه “لو كان يسهل تحقيق هذا الأمر، فسيكون هناك سلام حقاً”، لكن “لسوء الحظ، نحن نعيش في سنوات لم يعد فيها السلام أمرًا مفروغًا منه، وبالنسبة لنا، لا توجد تنمية بدون الأمن. والشيء الذي يضمن السلام أكثر عندما نواجه الأنظمة الاستبدادية مع إرادة توسعية، هي القدرة على الردع”.

وبشأن رفض مجلس الشيوخ الأمريكي قانونًا بشأن الأموال المخصصة لأوكرانيا، أوضح الوزير أن “الحرب لا تسعد أحداً، لكن علينا أن نسأل أنفسنا دائماً عمن بدأها وما هي الشروط الملموسة لإنهائها. أما بالنسبة للجمهوريين الأمريكيين الذين اعترضوا على القانون، فإن موقفهم سياسي، لأن المعركة تهدف للحصول على شيء مقابل صد المهاجرين القادمين من المكسيك”، إلا أن “القضية السياسية سيتم حلها وستصل مساعدات أمريكية جديدة”.

وفيما يتعلق بالتغيير المحتمل للنهج في حالة فوز دونالد ترامب، فقد أكد كروزيتّو، أن “ترامب شخص براغماتي وليس أيديولوجي. إن قطع الارتباط مع أوروبا، في وقت تُظهر فيه دول عديد موقفاً معادياً للكتلة الغربية، لن يكون مناسباً”. واختتم بالقول: “لا يمكنني تخيّل ترامب وهو يمزق العالم الحر”.