ماتّاريلا: وفاة نافالني أحلك خاتمة لقصة إنسانية وسياسية هزت الرأي العام العالمي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
اليكسي نافالني

روما- قال رئيس جمهورية إيطاليا، سيرجو ماتّاريلا إن وفاة المعارض الروسي أليكسي نافالني في سجن ببلدة خارب “تمثل أسوأ وأحلك خاتمة لقصة إنسانية وسياسية هزت ضمائر الرأي العام العالمي”.

ولفت رأس الدولة الايطالية في بيان مساء الجمعة إلى أنه “بسبب أفكاره ورغبته في الحرية، حُكم على نافالني بالسجن لفترة طويلة في ظروف قاسية للغاية”.

وقال إنه “ثمن غير عادل وغير مقبول، يعيد إلى الأذهان ذكريات أحلك الأوقات في التاريخ”، والتي “كُنّا نأمل ألا نضطر إلى عيشها مرة أخرى”.

واختتم ماتّاريلا قائلا: “شجاعته ستظل مصدر إلهام للجميع. أعبر عن تعازي الجمهورية الإيطالية وقربها من عائلة أليكسي نافالني”.