إيطاليا: مشروع مع المنظمة الدولية للهجرة لتشجيع تدفقات قانونية من المغرب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
إيلينا دوناتسان

البندقية ـ تسهم مقاطعة فينيتو الإيطالية (شمال)، بـ”تشجيع الهجرة القانونية من المغرب أيضاً”، فضلا عن “تعزيز مهارات القوى العاملة في قطاع الميكاترونكس”.

وبهذا الصدد، أوضحت المستشارة الإقليمية للعمل والتدريب إيلينا دوناتسان، “معنى القرار الذي اتخذه المجلس الإقليمي من خلاله ضم مقترح المشروع المقدم من المنظمة الدولية للهجرة إلى المفوضية الأوروبية كجزء من ميل نحو نهج شمولي، لحوكمة هجرة اليد العاملة وتنقل اليد العاملة بين إيطاليا وشمال أفريقيا”.

وقالت دوناتسان، في مذكرة الإثنين، إن “المشروع الذي يتم بالشراكة مع وزارة العمل والسياسات الاجتماعية، يهدف إلى تعزيز مسارات الهجرة القانونية من شمال أفريقيا إلى أوروبا وتطوير مهارات محددة لسد الفجوات في سوق العمل الإيطالية”.

وأضافت المستشارة “لقد تمت دعوة إقليمنا، إلى جانب مقاطعاتي لومباردية وإيميليا رومانيا، للمشاركة بتخطيط وتنفيذ الأنشطة الخاصة بالمغرب”، مبينةً أن “مقترح المشروع الذي سيستمر 36 شهراً، يرمي إلى تنظيم مبادرات التنقل المهني التدريبي بالشراكة مع بلدان المنشأ، بدءاً من تحليل الاحتياجات المشتركة الرئيسية لسوق العمل في قطاعات محددة”.

وذكرت المسؤولة الإقليمية أنه: يضاف إلى ما سلف ذكره، “التعاون الفوري مع جمعيات أصحاب العمل من القطاعات والأقاليم المحددة، الذين يمكنهم من خلال مراصد سوق العمل والعلاقات المباشرة مع الشركاء الاجتماعيين، تحديد الملفات الشخصية الأكثر طلبًا من قبل الشركات في الأقاليم منفردة”.

وخلصت دوناتسان الى القول، إنه “في حالة مقاطعتنا، سيلعب تعاون مكتب عمل فينيتو دوراً أساسياً، وهو الهيئة الإقليمية التي تُسند إليها مهام الإدارة والتنسيق التشغيلي والرصد وإدارة موظفي الشبكة العامة لخدمات التوظيف”.