فون دير لاين: سأعمل مع من يدافع عن الديمقراطية ضد المتشككين بأوروبا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل- قالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين أنها ستعمل مع “من يدافع عن الديمقراطية ضد المتشككين في أوروبا، ومن يدافع عن قيمنا ضد أصدقاء بوتين”.

وقالت فون دير لاين، مرشحة مجموعة حزب الشعب الأوروبي لقيادة الجهاز التنفيذي الأوروبي في الدورة التشريعية القادمة، خلال مؤتمر صحفي الأربعاء: “الحد الفاصل هو: هل تدافعون عن الديمقراطية وعن قيمنا؟ هل أنتم حازمون في الحفاظ على سيادة القانون؟ هل تؤيدون أوكرانيا؟ هل تتصدون لمحاولة بوتين تقسيم أوروبا؟ يجب أن تكون إجابات واضحة جدًا”.

وردا على سؤال ما إذا ستقبل أصوات مجموعة حزب المحافظين والإصلاحيين الأوروبيين (Ecr)، قالت “لا أعرف من سيبقى في المجموعة بعد التصويت، فربما ينضم جزء منها إلى حزب الشعب الأوروبي”.

هذا وحسب ما تداول من معلومات، فإن مجموعة حزب المحافظين والإصلاحيين الأوروبيين، التي ترأسها رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني، ستشهد انقسامات بعد انتخابات حزيران/يونيو البرلمانية الأوروبية، حيث هناك حديث عن أن الديمقراطيين السويديين والحزب الفلمنكي الجديد في بلجيكا (N-Va) ، أعربوا عن رفضهم انضمام  حزبي (الاسترداد) الفرنسي بزعامة إيريك زمور و(فيدس الهنغاري  إلى المجموعة.