وزير الداخلية الإيطالي يشكر نظيره التونسي “للتعاون ضد المتاجرين بالبشر”

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
ماتّيو بيانتيدوزي

روما ـ تونس ـ التقى وزير الداخلية الإيطالي ماتيو بيانتيدوزي، نظيره التونسي كمال الفقي في تونس العاصمة اليوم.

وقالت مذكرة للداخلية الإيطالية، إن “المحادث الثنائية جرت في ضمن برنامج زيارة رئيسة الوزراء جورجا ميلوني لتونس، في إطار خطة ماتّيّ لأفريقيا”، مشيرةً الى أنه “في مستهل اللقاء، شكر الوزير بيانتيدوزي نظيره التونسي على التزام بلاده المستمر في مجال مكافحة المتاجرين بالبشر”.

وأشارت المذكرة إلى أن ما سلف ذكره، “يؤكد صحة المسار التعاوني الذي يتم اتباعه معاً، والذي يمضي قدماً أيضاً على طريق تحقيق هدف الاحتواء الوقائي لتدفقات الهجرة غير النظامية”.

ونقل بيان الوزارة عن بيانتيدوزي قوله، إن “هذه الإجراءات، لكي تكون فعالة على المدى الطويل ضد المنظمات الإجرامية، تتطلب تنفيذ استراتيجية إقليمية تنطوي على تعاون مستمر مع البلدان الأصلية الرئيسية للتدفقات أيضاً”.

وذكر وزير الداخلية، بـ”الدور الدافع لتونس في هذا السياق، وفي إطار مكافحة الإرهاب أيضاً”، فضلا عن “أهميته البالغة في مجال عملية روما”، مبيناً أن “حقيقة أن الاجتماع الثاني لهذه العملية سينعقد في تونس، يشهد على التزامها الذي لا جدال فيه، لا على الصعيد الإقليمي وحسب، بل على المستوى متعدد الأطراف أيضاً”.