ميلوني: جمعت بين قضيتي لبنان وتونس بشأن ملف الهجرة في حديثي مع فون دير لاين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل- قالت رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني إنها تحدثت هذا الصباح مع رئيسة المفوضية الاوروبية أورسولا فون دير لاين “حول قضية الهجرة ككل، حيث جمعت بين قضيني لبنان تونس، التي زرتها بالأمس”.

وأضافت في تصريح للإعلام مساء الخميس في بروكسل في ختام الاجتماع الاستثنائي للمجلس الأوروبي، “وتيرة تدفق المهاجرين غير النظاميين نحو إيطاليا، والتي تتناقص بشكل ملحوظ، تدل على أن العمل الذي قمنا به يؤتي ثماره ببطء، ومن الواضح أيضًا أن تونس دولة يجب أن نواصل العمل معها”.

ورأت رئيسة الحكومة الإيطالية أنه “لا يمكننا التفكير في حل مشاكلنا عن طريق نقلها إلى دول أخرى، ولذلك تحدثت مع رئيسة المفوضية فون دير لاين أيضًا عن مسألة الإعادة إلى بلدان الأصل، وإشراك منظمات دولية في عمليات العودة الطوعية من تونس إلى بلدان الأصل”.

وأضافت “ثم هناك مسألة ليبيا والتي نتعامل معها دائمًا أيضًا بالتعاون مع المفوضية الأوروبية. آمل أن تكون هناك بعض التطورات بشأنها في الأيام المقبلة”.

يشار إلى أنه في الشأن اللبناني، كانت مصادر دبلوماسية قد أشارت إلى أن ميلوني “أطلقت عملاً دبلوماسياً يهدف إلى زيادة الاهتمام الدولي بالوضع الصعب الذي يواجهه لبنان والعواقب المترتبة من الأزمة السورية على البلد، مع وجود نحو 1.5 مليون لاجئ، والذي تفاقم في الآونة الأخيرة بسبب تداعيات الهجمات التي تشنها حماس وإيران ضد إسرائيل”.