وزاري مجموعة السبع: إدانة للقتال بالسودان ودعوة للتفاوض والحوار الوطني

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

كابري- أعرب وزراء خارجية الدول السبع الصناعية الكبرى عن “الإدانة الشديدة للقتال الدائر بين القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع في السودان، حيث يستمر الوضع الإنساني في التدهور بعد مرور أكثر من عام على الحرب”.

وقالوا في بيان في ختام مؤتمرهم الجمعة بمدينة كابري الإيطالية: “نحث كلاً من القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع على الاتفاق على وقف دائم لإطلاق النار وتنفيذه دون شروط مسبقة وإنشاء قنوات وصول إنسانية آمنة ومستقرة”.

وحض البيان “جميع الأطراف الفاعلة على العودة إلى المفاوضات والانخراط في حوار وطني يشمل المرأة والمجتمع المدني السوداني المركب ويهدف إلى إعادة إنشاء المؤسسات المدنية والتمثيلية”، ملتفتين إلى أن “الدور الأفريقي النشط والدعم المستمر من المجتمع الدولي يظلان ضروريين لمساعدة السودان على استعادة عملية التحول الديمقراطي”.

وأشاروا في بيانهم إلى “تأثير الأزمة بشكل خاص على النساء والفتيات”، وقالوا: “ندين الفظائع المستمرة التي يرتكبها طرفا النزاع، بما في ذلك استخدام الاغتصاب وغيره من أشكال العنف القائم على النوع الاجتماعي، بما في ذلك العنف الجنسي المرتبط بالنزاع”.

وحذر الوزراء من حدوث مجاعة في السودان متهمين كلا الطرفين المتحاربين بـ “عرقلة” وصول المساعدات الإنسانية.

وأشاد البيان بـ”مخرجات مؤتمر باريس للسودان ودول الجوار”، والذي “تمّ خلاله التعهد بتقديم أكثر من 2 مليار يورو لدعم السكان المدنيين في السودان والذين لجأوا إلى الدول المجاورة”.