إيطاليا-فرنسا: توقيع خطاب نوايا لإنشاء مركز للصناعات الدفاعية الأرضية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
إيطاليا ـ فرنسا

كورسيكا- وصف وزير الدفاع الإيطالي غويدو كروزيتّو “خطاب النوايا” الذي تم توقيعه اليوم الاثنين في كورسيكا مع فرنسا لإنشاء مركز للصناعات الدفاعية للأنظمة الأرضية بـ”الأمر الضروري للجمع بين أفضل التقنيات الأوروبية لإنشاء أقطاب أقوى بشكل متزايد لمواكبة العصر”.

وقال كروزيتّو، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفرنسي سيباستيان ليكورنو، بعد لقاء بمعسكر في كالفي (كورسيكا)، “فرنسا وإيطاليا دولتان كبيرتان، ولكن أمام دول مثل الصين ينبغي علينا أن نتحد ونجمع التقنيات والاستثمارات معًا لتزويد جيوشنا بأفضل الأدوات”.

وأضاف: “أنا راضٍ عن التعاون بين فرنسا وإيطاليا الذي تم بناؤه خلال العام ونصف الماضيين الذي جلب مزايا للدفاع في فرنسا وإيطاليا للدفاع وكذلك للدفاع الأوروبي”.

وقال الوزير الايطالي “لقد أوضحنا للدول الأخرى أنه من الضروري أن يكون هناك دفاع أوروبي مشترك لا يعتمد على تقنيات دول” ثالثة و”لقد بدأنا مسار تعاون قوي للغاية في هذا القطاع، وفي أيلول/سبتمبر وتشرين الأول/أكتوبر سيكون هناك المزيد من الإعلانات المهمة لبلدينا ولأوروبا التي ستتمكن من الاستفادة من أحدث التقنيات”.

ولفت كروزيتو إلى أن “العالم قد تغير ولا مجال للتراجع وعلينا أن نستعد لسيناريوهات قد تكون أكثر تعقيدا من تلك الحالية. يتعين على إيطاليا وفرنسا تعزيز تعاونهما لأن المستقبل السياسي والعسكري والصناعي لأوروبا يبدأ من الأمم الكبرى (المؤسسة) التي شيدت الاتحاد الأوروبي”.

ووفق وزارة الدفاع الإيطالية، فإن “المركز الصناعي الاوروبي، الذي سينشأ عن هذه الاتفاقية، يهدف إلى تعزيز التعاون الصناعي والقدرات الدفاعية لأوروبا من خلال تطوير مشترك لمنصات برية جديدة. سيسمح التحالف الاستراتيجي بتنفيذ برامج تعاون بين الدول الأوروبية من خلال تعزيز القواعد الصناعية وتطوير الجيل المستقبلي من المنصات، بما في ذلك Mgcs (نظام القتال الأرضي الرئيسي) وسيدمج البرنامج تقنيات متطورة جديدة، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي، مما يضمن وجود قاعدة صناعية وتكنولوجية دفاعية أوروبية مستقلة وموحدة”.