سالفيني: فادح جداً إن انتظرت بروكسل انتهاء الانتخابات للبت باتفاق إيتا لوفتهانزا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ قال وزير البنية التحتية الإيطالي ماتيو سالفيني، إنه “إذا كان صحيحًا أن بروكسل تنتظر حتى اليوم التالي لإجراء الانتخابات، لرفض الاتفاقية الجارية بين شركتي إيتا ولوفتهانزا للطيران، مما يعرض آلاف الوظائف في إيطاليا للخطر ويقدم معروفًا للفرنسيين، فسيكون الأمر خطيرًا للغاية”.

وفي تصريحات على هامش افتتاح فرع جديد لحزبه (الرابطة) في ميلانو، الجمعة، أضاف سالفيني، أنه “باعتباري نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النقل، أتوقع أن تقول بروكسل خلال الساعات القليلة المقبلة، نعم أو لا للاتفاق الذي توصلنا إليه”، فـ”نحن نعمل فيه منذ أشهر وهو ما سيوفر آلاف الوظائف وينعش ناقلنا الوطني”.

وتابع الوزير، أنه “إذا فكر شخص ما أيضاً، بسبب أنانية شخص ما أو ضغط بيروقراطي فرنسي، بإلقاء آلاف العمال خارجاً والحكم على شركة الطيران الوطنية الإيطالية بمصير غامض وتسريح عمالها، فسيكون ذلك بمثابة تهجّم خطير على إيطاليا، وعمل عدائي تجاهها”. واختتم قائلاً: “في هذه الحالة لن نقف لنتفرج مكتوفي الأيدي”.