تاياني: الانتخابات البرلمانية الأوروبية مؤشر مهم لصالح الحكومة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى وزير الخارجية الإيطالي، الأمين العام لحزب (فورتسا إيتاليا) أنطونيو تاياني أن نتائج الانتخابات البرلمانية عززت حكومة يمين الوسط، نافيا أن يكون حزبه قد نما على حساب الشريك في الائتلاف الحاكم ماتيو سالفيني.

ووفق نتائج غير نهائية للانتخابات الاوروبية، احتل حزب (فورتسا إيتاليا) المركز الثاني في تحالف يمين الوسط الحاكم بنسبة 9.6%، متغلبا على حزب الرابطة بفارق نقطة 0.6 نقطة مئوية.

وقال تاياني، خلال مؤتمر صحفي الاثنين في روما إن “نتيجة الانتخابات تمثل مؤشرا مهما للحكومة التي تعمل على توسيع إجماعها، ولم تكن مهمتنا تقليص القبول داخل التحالف الحاكم، بل توسيع شعبية يمين الوسط، وقد فعلنا ذلك”.

وأضاف “لا أريد السعي للحصول على أصوات من قوى الائتلاف ولا تصفية حسابات في يمين الوسط”، في إشارة إلى تراشق حاد مع سالفيني عشية الانتخابات البرلمانية الأوروبية. وقال “نحن لم ننم على حساب الرابطة، التي أعتقد أنها حققت نتيجة إيجابية”، مشيرا في ذات الوقت إلى أن قوى يمين الوسط تنتمي إلى عائلات مختلفة” على المستوى الأوروبي.

وينتمي حزب تاياني إلى تكتل الشعب الأوروبي وحزب جورجا ميلوني إلى كتلة المحافظين والاصلاحيين الأوروبيين وحزب سالفيني إلى مجموعة الهوية والديمقراطية.