غوتيريش: ستبذل قصارى جهدنا لحل الوضع بين إسرائيل وفلسطين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، “بذل قصارى جهدنا لحل الوضع بين إسرائيل وفلسطين”.

وقال سكرتير الأمم المتحدة في مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الإيطالية الخميس، “لا يمكننا أن نفكر باستمرار هذا الرعب، ناهيك عن التصعيد أو تكرار أحداث العنف ذاتها في غضون سنوات قليلة”، لذا “يجب علينا أن نكسر هذه الحلقة”.

وبهذا الصدد، أشار غوتيريش إلى أن “الأمم المتحدة مستعدة وراغبة في بذل كل ما بوسعها لحل الوضع بين إسرائيل وفلسطين، دعما لحل الدولتين لشعبين”. وأضاف: “نحن نجري مناقشات مستمرة مع جميع الأطراف، لا حول كيفية معالجة الوضع الإنساني الكارثي وحسب”، بل “وكذلك من ناحية ما يجب القيام به بعد انتهاء القتال أيضاً”.

وبشأن أوكرانيا، ذكر المسؤول الأممي، أن “أي تصعيد للحرب يمثل تهديدًا مباشرًا للاستقرار الإقليمي والأمن الدولي”، أيضاً، لذلك “نحن بحاجة ماسة إلى سلام عادل ومستدام، بما يتماشى وميثاق الأمم المتحدة، القانون الدولي وقرارات الجمعية العامة، بما في ذلك مبدأ الأمن الإقليمي”.