متحدث أوروبي: لم تطلب موسكو ولا كييف من أوربان الوساطة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل- قال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، إيريك مامير إنه “لم يطلب أحد منه التوسط، لا موسكو ولا كييف”، في إشارة إلى زيارة رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان إلى أوكرانيا وروسيا في الأيام الأولى لتسلم بلاده الرئاسة الدورية للمجلس الأوروبي.

وقال المتحدث في بروكسل “لم يوجد اتصال” قبل الزيارتين، و”لا تفسير” بعدهما، وذلك في معرض رده على سؤال لأحد الصحفيين الصينيين بشأن “التشكيك” في وساطة أوربان، الذي زار أيضا بكين.

ولفت المتحدث باسم الجهاز التنفيذي الأوروبي إلى أن “الوساطة بحكم تعريفها تتطلب طرفين ولم يطلب منه أي من الطرفين، لا أوكرانيا ولا روسيا التوسط”.

وكانت وزارة الخارجية الأوكرانية قد أفادت بأن زيارة أوربان إلى موسكو اليوم تمت “دون موافقة أو تنسيق” مع السلطات في كييف.

وأضافت الوزارة في مذكرة يوم الجمعة الماضي: “نذكر بأن مبدأ لا اتفاقات بشأن أوكرانيا بدون أوكرانيا لا يزال غير قابل للانتهاك وندعو جميع الدول إلى الالتزام به بشكل صارم”.