السفير الإيطالي بأوكرانيا يزور مستشفى الأطفال الذي قُصف أمس الأول

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
كارلو فورموزا

روما ـ كييف ـ أعلنت السفارة الإيطالية في أوكرانيا، أن السفير كارلو فورموزا، زار مستشفى (أوخماتديت) للأطفال في كييف، الذي تعرض لأضرار جسيمة جراء القصف الروسي على العاصمة الأوكرانية أمس الأول.

ووفقاً لبيان للسفارة الأربعاء، فقد “رافق رئيس البعثة الدبلوماسية موظفون من وكالة التعاون الإنمائي الإيطالي (Aics) في كييف، إلى جانب عاملين في المجال الإنساني من منظمة (سوليتير) الإيطالية”.

وقالت مذكرة السفارة، إن “السفير، بعد لمسه شخصياً، الأضرار الجسيمة التي لحقت بالمنشأة، التي شهدت سقوط ضحيتين و32 جريحاً نتيجة للهجوم، التقى مديرها العام فولوديمير جوفنير، والمدير الطبي سيرغي تشيرنيشوك وموظفي المستشفى”.

وحسب البيان، فقد “نقل رئيس البعثة قرب إيطاليا من الضحايا، وجرّاء الدمار الرهيب الذي لحق بهم، وأعرب عن استعداد بلادنا للمساهمة في إدارة حالة الطوارئ وإعادة بناء العيادة، بدءا من المشاريع التي يستفيد منها المستشفى أصلا في إطار الدعم المقدم من هيئة التعاون الإنمائي الإيطالي”.

وذكّر البيان الدبلوماسي، بأن “المستشفى، الذي يعالج أكثر من 20 ألف طفل سنويًا ويقدم الاستشارات لأكثر من 65 ألف مريض، يُعدّ إحدى النقاط المحورية لالتزام التعاون الإيطالي في أوكرانيا، فمن خلاله، أنشأت منظمتنا (سوليتير) بالتعاون مع شريكها المحلي، مؤسسة (زابوروكا)، قسماً جديداً لإعادة التأهيل البدني يضم 20 سريراً، بمشروع مولته هيئة التعاون الإنمائي بـ100 ألف يورو”.