الرئيس الايطالي في الصين: يجب العمل بجد ضد الإنغلاق والأنفرادية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس الجمهورية الإيطالية سيرجو ماتّاريلا

شنغهاي ـ قال رئيس الجمهورية الإيطالي سيرجو ماتاريلا إن علينا العمل بجد للتوصل الى حلول لمواجهة التدهور والإنغلاق والأنفرادية.

وفي خطاب ألقاه بجامعة فودان في شنغهاي بعد المحادثات السياسية مع بكين التي وجدت انسجاما واسع النطاق لدى القيادة الصينية حول المفاهيم السالفة الذكر، اضاف الرئيس ماتاريلا “إننا نشهد وضعا اقتصاديا معقدا، والتي سيكون تجاوزه أسهل بالتأكيد من خلال العمل المنسق، وليس الإجراءات أحادية الجانب، الفوضوية والمحمومة”.

وذكّر ماتاريلا الطلاب الصينيين بأن “تجربة الاتحاد الأوروبي تؤكد أن محصلة قدرات الدول مجتمعة، تتجاوز بكثير قدراتها على المستوى الفردي”، مكررا إدانته لـ”أحادية بعض الدول”. وأوضح أن “إيطاليا والصين تتفقان على ضرورة اعطاء مزيد من الحسم في عمليات الإدارة الدولية، لجعلها تناسب التحكم بعولمة من المرجح أن تجعل النظام العالمي يقترب من نقطة الانهيار”.

وفي هذا السياق، رأى رئيس الدولة الايطالية، أن “التعددية الفعالة، أي ​​طريقة العمل التي يمكن من خلالها معالجة قضايا الواقع الدولي بإيلاء أولوية متزايدة للحوار البنّاء بين الأطراف المعنية، يمثل مبدأ لم تتوانى ايطاليا عن دعمه يوما”، واختتم بالقول إن “هذا هو الإطار الذي تمنحه بلادنا لرئاستها لمجموعة الدول الصناعية السبع، وحضورها في مجلس الأمن”.