البابا يستقبل ممثلين دينيين عراقيين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
البابا فرنسيس

الفاتيكان – استقبل البابا فرنسيس في قاعة بولس السادس بالقصر الرسولي الأربعاء، جمهور المشاركين بالاجتماع الثاني للجنة الدائمة للحوار بين المجلس البابوي للحوار بين الأديان، وممثلين عراقيين عن الشيعة والسنة والمسيحيين والايزيديين والصابئة المندائيين.

وأكد البابا خلال اللقاء “نحن جميعا إخوة، وحيث توجد الأخوة يوجد السلام”. وتابع “إن هذا الحوار واللقاء الأخوي يمثل سعادة حقيقية بالنسبة لي”، فـ”نحن جميعا إخوة، نتساوى ونتباين في الوقت نفسه، مثل أصابع اليد”.

وأوضح بيرغوليو أن “هناك خمسة أصابع، كلها أصابع، لكن يختلف أحدها عن الآخر”. وأردف “أشكر الله الرب، الذي ساعدنا أن نجتمع هنا”، واسترسل “حواركم بينكم، وزيارتكم غنى أخوي حقيقي، ولهذا فهو طريق نحو السلام الذي يعم الجميع”.

وخلص البابا الى القول “فليكن سلام في قلب، في الأسر، سلام في البلاد وفي العالم أجمع”.