رئيس لجنة حقوق الانسان بالشيوخ الايطالي يرجح عدم عودة سفير بلاده لمصر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي مانكوني

روما- رجح رئيس لجنة حقوق الانسان في مجلس الشيوخ الايطالي، لويجي مانكوني، عدم عودة سفير روما الى القاهرة إلى أن يتم كشف ملابسات مقتل الباحث الايطالي جوليو ريجيني، الذي تم العثور على جثته، بعد تعرضه للاختطاف، وعليها آثار تعذيب بأطراف القاهرة مطلع شهر شباط/فبراير من العام الماضي

وقال السيناتور مانكوني لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء الاثنين “يبدو أن الحكومة الايطالية عازمة على عدم ارسال سفير الى مصر”، والابقاء على “حالة الأزمة الدبلوماسية” بعد أن سحبت سفيرها السابق ماوريتسيو ماساري في الثامن من حزيران/أبريل من العام الماضي، على خلفية قضية مقتل ريجيني.

وقال في أعقاب لقاء مع والدي الباحث الايطالي،  بحضور محامي الأسرة أليساندرا باليريني، والمتحدث باسم منظمة العفو الدولية (إيطاليا) ريكاردو نوري، “ان التحقيقات الدفاعية من جانب أسرة ريجيني تمكنت من تحديد أثنين من كبار المسؤولين في جهاز المخابرات المصرية لديهما صلة في عملية التضليل بضلوع أفراد عصابة بمقتل ريجيني، لقوا حتفهم على يد الشرطة المصرية، وفي عملية المراقبة إبان فترة اختطاف ومقتل الباحث الايطالي”. واشار رئيس لجنة حقوق الانسان إلى أنه أيضا “تبين أن ريجيني تعرض للغدر من داخل دائرة معارفه المصرية”.

وكان والدا ريجيني قد وجها نداء يدعوان من خلاله البابا للتطرق لقضية مقتل ابنهما مع السلطات المصرية، خلال زيارته المزمعة للقاهرة نهاية الشهر الجاري.