الاتحاد الأوروبي يكثف مساعداته للصومال

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر الاتحاد الأوروبي عن تصميمه تكثيف مساعداته الممنوحة للصومال لمساعدة هذا البلد على تجاوز التحديات المناخية والاقتصادية والأمنية التي يواجهها.

وفي هذا الإطار، أشارت سفيرة الاتحاد لدى الصومال، أن المؤسسات الأوروبية والدول الأعضاء ستخصص خلال العامين الحالي والقادم مبلغ يصل إلى 450 مليون يورو لصالح الصومال، قائلة إن “هذه المساعدات ستذهب لصالح العمل الإنساني وتأمين الغذاء في هذا البلد”.

أما مناسبة هذا الإعلان، فهي انعقاد مؤتمر دولي حول الصومال في العاصمة البريطانية لندن تشارك فيه الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني.

ويعتبر الصومال حالياً أحد البلدان الأكثر عرضة لخطر المجاعة ونقص الغذاء بسبب التغيرات المناخية والأمنية، خاصة مع استمرار نشاط حركة الشباب الاسلامية، ووجود عدد كبير من المهجرين واللاجئين على أراضيه.

إلى ذلك، رأت مصادر أوروبية مطلعة أن مساعدات أوروبا المتعددة الأطياف للصومال، قد ساهمت في تقدم هذا البلد نحو الاستقرار وتجاوز آثار الحرب.