عريقات يدعو بريطانيا لمراجعة برنامجها للإحتفال بذكرى بلفور

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
صائب عريقات

رام الله – دعا أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، الحكومة البريطانية إلى الاعتراف بدولة فلسطين على حدود 1967، وإلى إجراء مراجعة شاملة حول نيتها القيام باحتفالات لمناسبة الذكرى المئوية لإعلان بلفور عام 1917.

وتنظم بريطانيا في الثاني من تشرين ثاني/نوفمبر المقبل احتفالات لمناسبة مرور 100 عام على إعلان وفد بلفور الذي يقول الفلسطينيون انه منح اليهود دولة في فلسطين.

وخلال اجتماعه الأربعاء بوزير التعاون الدولي وشؤون الشرق الاوسط أليستر بيرت والوفد المرافق له، حيث بحث معه عددا من القضايا التي تهم الجانبين وعلى رأسها العلاقات الثنائية، قال عريقات إن “على بريطانيا وباقي دول الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة الامريكية وروسيا والأمم المتحدة وباقي دول العالم إلزام الحكومة الإسرائيلية بقبول مبدأ الدولتين على حدود الرابع من حزيران عام 1967، أي دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية لتعيش بأمن وسلام إلى جانب دولة إسرائيل على حدود 1967، ووقف النشاطات الاستعمارية الإسرائيلية كافة”.

ولفت عريقات إلى أن “الحكومة الإسرائيلية تمارس حالياً تدمير خيار الدولتين في محاولة لاستبداله بخيار الدولة بنظامين (الأبرثايد)، أي إبقاء الأوضاع على ما هي عليه، بمعنى أن تبقى السلطة الفلسطينية دون سلطة، وأن يكون الاحتلال الإسرائيلي دون كلفة وأن يبقى قطاع غزة خارج إطار الفضاء الفلسطيني”.

وقال “لن تكون هناك دولة فلسطينية في قطاع غزة ولا دولة فلسطينية دون قطاع غزة، وعليه لا بد من إزالة أسباب الإنقسام عبر قيام حركة حماس بحل اللجنة الإدارية الحكومية، لتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة صلاحياتها ومسؤولياتها كاملة في قطاع غزة، وقبول مبدأ الانتخابات العامة، أي العودة إلى إرادة الشعب عبر صناديق الاقتراع”.