يوروستات: انخفاض ضئيل بعدد المهددين بالفقر بالاتحاد الأوروبي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – أظهر تقرير صادر عن مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات)، انخفاضاً إجمالياً طفيفاً في عدد الأشخاص المهددين بالفقر  والتهميش الاجتماعي داخل الاتحاد.

ولكن التقرير أكد على وجود ما يقارب 113 مليون شخص يعانون من الفقر والتهميش في مختلف أنحاء دول الاتحاد.

وأشار التقرير إلى أن خبراء يوروستات قد سجلوا وجود 112,9 مليون شخص يعانون من الفقر في عام 2017، أي ما نسبته 22,5% من مجمل سكان دول التكتل الأوروبي الموحد.

ويُعرف التقرير الفقراء بوصفهم الأشخاص الذين يعانون من البطالة أو من عدم قدرة واضحة على تأمين احتياجاتهم المادية الأساسية أو أولئك الذين يقيمون في مساكن متواضعة الظروف.

وكانت نسبة الفقراء في دول الاتحاد تقدر في الفترة ما بين 2009 و2012 بـ25% من السكان،  فـ”هناك تراجع طفيف ولكن مستمر”، وفق التقرير.

ويعتبر الاتحاد الأوروبي أن القضاء على الفقر والتهميش من اهم أهدافه الاستراتيجية المعلنة لعام 2020.

ومن بين الدول التي سجلت أعلى معدلات الفقر عام 2017، تاتي بلغاريا في المقدمة بنسبة 38,9%، تليها رومانيا 35.7% ثم اليونان 34,8%.

أما دول مثل إيطاليا فقد سجلت ارتفاعاً في معدلات الفقر بين عام 2008، حيث بلغت نسبة هؤلاء 25,3%، لتصل إلى 28,9 العام الماضي.

.