وزير الداخلية الايطالي يطالب بموقف صارم ضد إحتجاجات خبراء أمميين على مشروع قانون أمني

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- طالب وزير الداخلية ماتيو سالفيني، في رسالة موجهة إلى رئيس الوزراء جوزيبي كونتي ووزير الشؤون الخارجية إينزو موافيرو ميلانيزي، بموقف قوي للحكومة الايطالية ضد  احتجاجات خبراء بالأمم المتحدة على  مشروع مرسوم أمني للحكومة تضمنت مسودته  فرض غرامات مالية على المنظمات غير الحكومية التي تعنى بعمليات إنقاذ المهاجرين

ورأى سالفيني أن ملاحظات الخبراء الامميين كانت “غير مبررة، تزامنت مع فترة قبل الانتخابات البرلمانية الاوروبية وتتعلق بمسودة مرسوم، لم يوافق عليه بعد مجلس الوزراء الايطالي”.

واشارت الرسالة إلى أن “سالفيني يغتنم هذه الفرصة  لمعرفة حجم المساهمة الإيطالية في ميزانية الأمم المتحدة”.

جدير بالذكر أن سالفيني شن في وقت سابق من العام الماضي هجوماً عنيفا على الامم المتحدة مهددا بإعادة النظر في مساهمة بلاده في ميزانية المنظومة الأممية، وذلك في أعقاب إنتقادات وجهتها المفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه لسياسة الحكومة تجاه المهاجرين وتحذيرات من تنامي ظاهرة العنصرية في البلاد.