الائتلاف السوري: المجتمع الدولي مطالب بإيجاد آليات لوقف مجازر النظام وروسيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى الائتلاف الوطني السوري المعارض أن “أطراف المجتمع الدولي والمنظمة الدولية مطالبون بإيجاد الآلية المناسبة لإيقاف المجزرة المستمرة، بعد أن عجزت الآليات التقليدية عن منع القتل ووقف جرائم الحرب المستمرة بحق المدنيين في سورية”. وقال إن هذا “الأمر، الذي فرّغ الوعد الذي قامت عليه المنظمة بتحمل مسؤولية حفظ السلم والأمن الدوليين من أي قيمة أو مصداقية، جعل هذه المؤسسة العاجزة عن التدخل لحل أخطر النزاعات والصراعات الدولية في حكم المؤسسة الميتة”.

ونوه الائتلاف في تصريح صحفي الاربعاء بأنه  “خلال الساعات الماضية ارتكبت قوات النظام وطائرات الاحتلال الروسي والميليشيات الإيرانية 4 مجازر في إدلب وحلب، حيث استهدف القصف أكثر من 35 مدينة وبلدة”. وقال إن “أعداد الشهداء والجرحى في تصاعد مستمر، والحصيلة الأولية تشير إلى سقوط 26 شهيداً على الأقل معظمهم من النساء و الأطفال، إضافة لأكثر من 70 مصابا”ً.

واضاف الائتلاف:  “الأطراف الفاعلون في المجتمع الدولي مطالبون بتحمل مسؤولياتهم بشكل فوري وعاجل، لتنفيذ القرارات الصادرة عن مجلس الأمن والعمل على فرض وقف لإطلاق النار وإلزام النظام بالرضوخ لمتطلبات الحل السياسي”.