وزير خارجية حكومة الوفاق الليبية: ضغوط على إيطاليا لإجبارنا على إلغاء مذكرة التفاهم مع تركيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- تحدث وزير خارجية حكومة الوفاق الوطني الليبية، محمد طاهر سيالة عن “ضغوط أوروبية، وخاصة من اليونان، تمارس على إيطاليا لإجبارنا على إلغاء مذكرة التفاهم مع تركيا” الخاصة بالتعاون العسكري والسيادة علي المناطق البحرية.

وقال سيالة في مقابلة نشرتها صحيفة (كورييري ديلا سيرا) إن مذكرتي التفاهم كانتا “الموضوع الرئيس” للاجتماع مع وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو يوم أمس الخميس. وأردف “بالطبع تحدثت عن ذلك مطولا مع دي مايو ولكن العلاقات الليبية-التركية تهم طرابلس وأنقرة حصراً  ولا أحد يستطيع التدخل”.

وقال وزير خارجية حكومة الوفاق “الإيطاليون قلقون. يقولون لنا إنهم يرغبون في أن يتم إخطارهم  بتحركاتنا، خاصة الأخيرة مع تركيا، لأنهم يظلون حلفائنا التاريخيين، على الرغم من أن سفيرهم في طرابلس يتحدث معنا طوال الوقت”.

وأضاف “إنهم  يعرفون جيدًا أنه لم يعد بوسعنا الانتظار: المرتزقة الروس يساعدون قوات حفتر بشكل متزايد  في حصار طرابلس”.