الرئيس الفرنسي: لن نغلق حدودنا مع إيطاليا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

نابولي- نفى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون نية سلطات بلاده إغلاق الحدود مع إيطاليا بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في مقاطعتي لومبارديا وفينيتو بشمال إيطاليا.

وردّ  ماكرون  بـ”لا”، إجابة على سؤال للصحفيين، خلال جولة بمدينة نابولي (جنوب إيطاليا) قبيل إنعقاد القمة الحكومية الثنائية هناك، فيما إذا كانت فرنسا تعتزم إغلاق حدودها مع إيطاليا.

وكانت المفوضية الأوروبية قد أكدت في وقت سابق اليوم الخميس أنها لم تتلق إخطارات من أي دولة عضو تفيد باحتمال اغلاق حدودها مع دول أخرى أعضاء على خلفية انتشار الفيروس.

وكانت وزارة الخارجية الايطالية قد أكدت في منشور أن البلدات المعزولة بسبب الفيروس في لومبارديا والمقاطعة المجاورة فينيتو لا تشكل مساحتهما سوى 0.05% من مجمل مساحة البلاد.

ووفق آخر حصيلة لرئيس هيئة الدفاع المدني في إيطاليا، المفوض الحكومي الخاص لطوارئ فيروس كورونا، انجيلو بوريللي، فإن عدد الوفيات إرتفع اليوم الخميس إلى 14 حالة وفاة، بينما تمّ تأكيد 528 إصابة.