الداخلية الايطالية: لا حظر مطلق على التجول بل دعوة قوية للبقاء في البيوت

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما-نفت وزارة الداخلية الايطالية وجود حظر كامل على خروج المواطنين من منازلهم ضمن الاجراءات التقييدية الاخيرة لكبح جماح تفشي فيروس كورونا المستجد في البلد، الاكثر تضررا في الاتحاد الاوروبي من حيث الاصابات والوفيات.

وأكدت مصادر بوزارة الداخلية الايطالية، ردا على تساؤلات المواطنين، على أنه لا يوجد أي نص في أي من المراسيم المقيدة لتحركات الاشخاص يعاقب “أولئك الذين يغادرون منازلهم لتنفس الهواء الطلق أو لتخفيف التوتر، أو الخروج لشراء الصحف أو التبغ”، الا انها أكدت وجود “دعوة قوية” للبقاء في المنازل.

وكان  رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي قد اصدر مرسوما تقييديا جديدا ساري المفعول من صباح اليوم قضى بإغلاق كل المحال التجارية والمطاعم والمقاهي والحانات في عموم البلاد، ما عدا متاجر بيع المواد الغذائية والتبغ والصيدليات ومحطات التزود بالوقود وأكشاك الصحف والمغاسل.

وقد سبق هذا المرسوم مرسوم آخر قبل يومين من أجل احتواء انتشار فيروس كورونا عنوانه “انا ألازم بيتي” ، فرض حظرا على جميع أشكال التجمع للأشخاص في الأماكن العامة أو الأماكن المفتوحة للجمهور، كما علق جميع الفعاليات الثقافية والانشطة الرياضية.