رئيس حكومة إيطاليا: فيروس كورونا يضع شركاتنا أمام تحد صعب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
شارع (دي الكورسو) التجاري في روما

روما – قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبّي كونتي، إن شركاتنا تواجه تحديا صعبا جرّاء تفشي (كوفيد 19)، ، لكننا سنساعد إيطاليا على النهوض مجدداً.

وفي مقابلة صحيفة (مع كورييري ديلا سيرا)، الاثنين، أوضح كونتي أن “كثيرين أغلقوا نشاطاتهم، بينما يجب على من يواصل عمله ضمان مستوى كافياً من الوقاية للعمال”، مبينا أن “هذا المرسوم لن يكون كافيا. ستكون الأضرار خطيرة وواسعة النطاق، تتطلب إطلاق حملة حقيقية ووضع خطة لإعادة النهوض”.

وأشار رئيس الحكومة، الى أن “قوات الشرطة المالية ستتدخل بصرامة ضد سلوك المضاربة من قبل من يفرض أسعاراً تتجاوز ما في السوق، أو يجني الأرباح من إنتاج مواد الضروريات الأساسية”. وأوضح أن “بعد فيروس كورونا لن يكون أي شيء كما كان من قبل”، فـ”سيتعين علينا الجلوس معاً وإعادة صياغة قواعد التجارة والسوق الحرة”.

وذكر كونتي أن “ردّنا يأتي عبر مجموعة من القواعد التي تسمح لاقتصادنا بتحمل التكاليف التي تفرضها حالة الطوارئ. نحن مستعدون، إذا لزم الأمر، للتدخل مرة أخرى لإعادة إطلاق بلادنا، وسنبذل قصارى جهدنا ليتسنى لإيطاليا، صياغة قانون الموازنة أيضاً، والعودة إلى مسيرتها التنافسية بفضل الاستثمارات، خفض الضرائب، تبسيط الإجراءات والابتكار”.

وخلص رئيس مجلس الوزراء الى القول “سنساعد إيطاليا على النهوض وأنا على قناعة بأننا سننجح”.