رئيس إقليم صقلية: المهاجرون كثيرون ولا أحد يفكر بفيروس كورونا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
نيللو موزوميتشي

باليرمو – حذّر رئيس مقاطعة صقلية، نيللو موزوميتشي من أن “أعداد المهاجرين كبيرة لدينا، ولا أحد يفكر بفيروس كورونا”.

وقال حاكم صقلية في مقابلة مع صحيفة (ليبيرو)، الثلاثاء، إنه “خلال عطلة عيد الفصح، كان هناك قاربي مهاجرين رسيا بشكل مستقل على سواحل شرق صقلية، وعلى متنهما ما مجموعه حوالي 200 مهاجر، وصلوا الى الجزيرة وأخضعوا الآن للحجر الصحي”.

وتابع رئيس المقاطعة، “موقفي وحكومتي واضح، أننا نعتقد أن الحل الوحيد الممكن إزاء وصول المهاجرين الذين يخشى وصولهم بشكل مستقل، هو الحجر الصحي على متن سفينة خاصة مهيأة للعملية، تبقى راسية في الميناء”. وأردف “أتلقى اتصالات مقلقة من رؤساء البلديات والمواطنين الذين يخشون الإدارة غير المنضبطة من ناحية الوقاية الصحية، لوجود مئات المهاجرين”.

وذكّر بأنه وجد “في غضون 24 ساعة سفينة تستوعب 488 مقعدًا، مجهزة ببروتوكولات صحية وبكل التفويضات. لكننا لا نزال لا نعرف ما قررت الدولة بعد اقتراحنا، وهذا لا يجوز”، فـ”التعاون المخلص لا يمكن أن يكون من جانب واحد، وعلى الحكومة ألا تضيع مزيدا من الوقت، فهناك كثير من التوتر بين المواطنين”.

أما بالنسبة لأعداد المصابين بالفيروس في صقلية، فإن موزميتشي متفائل إلى حد ما، لكنه حذر للغاية، وقال: “إذا حاولنا إجراء مقارنات مع مناطق أخرى، فنحن نعتبر أنفسنا في وضع ليس درامياً بالتأكيد. وذلك بفضل نظام صحي قادر على تحمل الضغط والتخطيط لتطور انتشار الوباء”. كما أنه “بفضل مجتمع عرف قواعد العزل والزهد الصارمة ​وأراد احترامها”.