الهجرة ومحاربة تجارة المخدرات محور لقاء البابا ورئيس كوستاريكا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
البابا ورئيس كوستاريكا ريفيرا
البابا ورئيس كوستاريكا ريفيرا

الفاتيكان – قالت حاضرة الفاتيكان إن “محنة المهاجرين ومكافحة تجار المخدرات كانتا محور المحادثات الودية التي جرت الجمعة بين البابا ورئيس كوستاريكا، لويس غييرمو سوليس ريفيرا”.

وأوضحت مذكرة للكرسي الرسولي أنه “تم خلال اللقاء التذكير بالعلاقات الطيبة التي تجمع بين الفاتيكان وكوستاريكا”، كما “تم الإعراب عن التقدير للمساهمة التي تقدمها الكنيسة”، وبشكل خاص “في مجال التعليم والصحة وتعزيز القيم الإنسانية والروحية”، وكذلك “في مجال الأنشطة الخيرية”.

وأشار البيان الى أنه “تم بعدها التركيز على بعض القضايا ذات الاهتمام المشترك”، مثل “حماية حياة الإنسان”، فضلا عن “بعض القضايا الراهنة، كالهجرة وتجارة المخدرات بشكل خاص”.

وخلص البيان الى القول إنه “تم خلال اللقاء الإشارة إلى الأوضاع الإقليمية والى بعض القضايا الدولية أيضا”.

هذا وقد التقى رئيس كوستاريكا بعد إجتماعه بالبابا، أمين سر دولة الفاتيكان، الكاردينال پييترو پارولين، الذي كان برفقة المسؤول الفاتيكاني للعلاقات مع الدول، المونسنيور پول ريتشارد غالاغر.