أوروبا: تركيا لبت شرطاً من الشروط المتبقية لتحرير تأشيرات الدخول

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

UeTurkey02

بروكسل – اعتبرت المفوضية الأوروبية أن تركيا لبت شرطاً جديداً من الشروط المتبقية للتوصل إلى اعفاء مواطنيها من تأشيرات الدخول الأوروبية، كجزء من اتفاق 18 آذار/مارس الماضي حول إدارة ملف اللاجئين والمهاجرين.

جاء هذا الموقف بمناسبة دخول مواد إضافية من اتفاقية إعادة القبول، الموقعة بين بروكسل وأنقرة في 16 كانون الأول/ديسمبر 2013، حيز التنفيذ الأربعاء، وتتعلق المادة أساساً بإعادة قبول الرعايا الأجانب.

وتنص هذه الأحكام على أن تقبل تركيا رعايا دول دخلوا دول الاتحاد بشكل غير شرعي عبر أراضيها، ووفق المفوضية الأوروبية، فقد “كان من المقرر أن تدخل هذه الأحكام حيز التنفيذ في بداية تشرين الأول / أكتوبر 2017، لكن تركيا قبلت تقديم المدعو إلى اليوم”.

ورأت المفوضية الأوروبية حسب كلام المتحدثة باسم الجهاز التنفيذي ناتاشا برتود، أن دخول هذه الأحكام حيز التنفيذ اليوم يعني أن تركيا تمكنت من التقدم خطوة أخرى إلى الأمام نحو إستيفاء الشروط المنصوص عليها، في عملية تحرير تأشيرات الدخول، “لكن لا تزال هناك شروط أخرى يتعين تنفيذها”.

هذا ويتعين على تركيا الوفاء بشروط أخرى من أهمها تغير قانون محاربة الإرهاب، حتى يتسنى للاتحاد تحرير تأشيرات الدخول، لكن هذا الأمر يثير جدلاً وتوتراً كبيرين بين أنقرة وبروكسل.
يذكر أن إيرلندا والدانمرك اختارتا عدم الانضمام لهذا الاتفاق.