إيطاليا: رحلة مساعدات إنسانية بإمدادات طبية لبيروت

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ قالت وزارة الخارجية الإيطالية إن “رحلة مساعدات إنسانية غادرت صباح اليوم إلى بيروت، نظمتها الوزارة بناء على توجيهات نائبة الوزير إيمانويلا ديل ري”، حيث “انطلقت من قاعدة الأمم المتحدة في برينديزي، بالتنسيق مع هيئة الدفاع المدني الأوروبية”.

وذكرت الوزارة في بيان الجمعة، أن “المساعدات التي تأتي تلبية لنداء المساعدة من قبل السلطات اللبنانية، تشتمل على طائرة محملة بحوالي 8.5 طن من المواد الطبية (أدوات جراحية وأطقم إسعافات أولية ضد الصدمات) وفرتها هيئة التعاون الإيطالية، بعد رحلة أولى لفريق خبراء من كيميائيين، بيولوجيين، واخصائيين بالإشعاعات والطاقة النووية، وتقييمات هيكلية لقوات الإطفاء والقوات المسلحة”.

وذكرت نائبة الوزير، ديل ري، أن “المبادرة تهدف إلى مساهمة ملموسة بالتخفيف من معاناة المواطنين اللبنانيين، الذين تأثروا بشدة من الانفجار المأساوي الذي وقع في 4 آب/أغسطس، والذين يعانون أصلا من تبعات وباء كوفيد 19″، والتي “توضح كيف أن إيطاليا تقف إلى جانب لبنان في هذه الحالة المأساوية الطارئة”.

وخلصت ديل ري الى القول إن “إيطاليا، من خلال تعاونها الإنمائي، حاضرا في لبنان دائماً، ويمثل هذا التدخل في مجال حالات الطوارئ الإنسانية، ليظهر مجددا، الصداقة والتضامن مع السلطات والشعب اللبناني”.

هذا وقد أجرى وزير الخارجية لويجي دي مايو اتصالا هاتفيا أمس مع نظيره اللبناني شربل وهبي، أعرب فيه عن تعازيه العميقة وأقصى تضامنه إثر الانفجار العنيف الذي ضرب بيروت يوم الثلاثاء.

وقال الوزير، “نحن مستعدون للاستجابة للاحتياجات الأكثر إلحاحا وتقديم كل المساعدة اللازمة”، وذلك “من خلال فريق الإنقاذ المختص بهذا النوع من الطوارئ”، فضلا عن “شحنة بـ8.5 طن من المواد الطبية، بالإضافة إلى المساعدة التي قدمتها أصلا، الوحدة الإيطالية المشاركة في بعثة (يونيفيل)”.