الرئيس الإيطالي للبابا: أنتم مصدر عزاء وأمل في مأساة الوباء

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال رئيس الجمهورية الإيطالي سيرجو ماتّاريلا مخاطباً البابا فرنسيس: “صاحب القداسة، في يوم عيد ميلادكم الرابع والثمانين، أرجو أن تتقبلوا أكثر الأمنيات حرارة، والتي يسعدني أن أقدمها لكم باسم الشعب الإيطالي، مع تمنياتي الصادقة بالرفاهية الروحية والشخصية”.

وفي رسالة بعثها إلى البابا الخميس، أضاف الرئيس ماتاريلا: “لقد عاش آلاف النساء والرجال خلال العام الذي يقترب من نهايته، مأساة الوباء وعواقبه الصحية والاقتصادية والاجتماعية الخطيرة للغاية وما يزالون يكابدونها في الوقت الحاضر”.

وتابع “عام من عدم اليقين أحياناً، بل حتى المخاوف البائسة، التي زعزعت بشدة العادات واليقين المتين والآفاق المستقبلية التي يبني عليها عدد لا يحصى من مواطنينا حياتهم الشخصية والعائلية”. ومع ذلك “لم ينقص أبدًا القرب، المشاركة والدعم من قبل قداستكم. كان بإماكن الناس من مختلف الأديان وغير المؤمنين أيضاً، في لحظات التجربة والعزلة، قادرين على الشعور دائمًا بدعم البابا وتشجيعه”.

وخلص ماتّاريلا الى القول، إن “الكاثوليك، على وجه الخصوص، وجدوا العزاء والأمل في يقين صلاتكم السخية. وفي ظل هذه الخلفية الدرامية، تأتي الدعوة إلى: الأخوة المنفتحة وإلى الصداقة الاجتماعية التي تضمنتها الرسالة البابوية الثالثة لحبريتكم”.