دي مايو يشدد على أهمية الدفع لإخراج القوات الاجنبية والمرتزقة من ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- شدد وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو على أهمية الدفع، أيضا من الجانب الامريكي، من أجل تحقيق هدف إنسحاب القوات الاجنبية والمرتزقة من ليبيا.

وقال دي مايو، في مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلا سيرا) “من المحوري الدفع، أيضا مع الأمريكيين، لطرد المرتزقة الأجانب”، معلنا أنه سيتحدث عن ذلك لدى استقباله نظيرته الليبية نجلاء المنقوش في روما يوم 22 نيسان/أبريل الجاري. وأردف رئيس الدبلوماسية الايطالية  “رئيس الوزراء (عبد الحميد) الدبيبة يعمل على توحيد ليبيا. إنها مهمة صعبة ولكن يمكنه أن ينجح فيها. ونحن نعمل مع فرنسا وأوروبا لتسهيل ذلك”.

وعن العلاقات بين روما وطرابلس، تحدث دي مايو عن تقدم بلاده على الدول الاخرى بسبب “العلاقات التاريخية”، التي تربطها بليبيا، كما أن “السفارة الايطالية في طرابلس ظلت دائما مفتوحة”. وقال  “نحن نعيد تشغيل مواقع البناء لعقود موقعة منذ سنوات مضت، مثل الطريق الساحلي السريع أو إنشاء مطار طرابلس”.

وبشأن تدفقات المهاجرين، رأى دي مايو أن “أفضل نظام هو تعزيز مراقبة الحدود الجنوبية لليبيا”، مضيفًا بهذا الصدد أن “شركة ليوناردو الايطالية، من بين آخرين، تقدم منذ بعض الوقت أدوات تساعد في هذه المهمة”.