كارتابيا: إدانة الإرهابيين على أعمالهم الدموية وليس فكرهم السياسي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قالت وزيرة العدل الإيطالية مارتا كارتابيا، إنه “أردت أن أوضح بشكل نهائي سوء الفهم المزدوج، الذي أعاق منذ سنوات تسليم المجرمين”، فـ”نحن نتحدث أولاً عن أشخاص أدينوا بشكل نهائي لجرائم دموية ولم يحاكموا بسبب أفكارهم السياسية”. و “ثانياً، صدرت الإدانات عن محاكمات عقدت في إطار امتثال كامل للضمانات الدفاعية لنظامنا القانوني”.

وأضافت الوزيرة كارتابيا في مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلّا سيرا) الخميس، أنه “أعلم على وجه اليقين أنه كانت هناك مكالمة هاتفية، حاسمة في نظري، بين رئيس (الوزراء ماريو) دراغي والرئيس (إيمانويل) ماكرون”، والتي “يصعب بموجبها وضع توقعات دقيقة بشأن التسليم، كذلك لأن الأمر يتعلق بملفات معقدة”. لكن “أود أن أقول بالتأكيد إننا لا ينبغي أن نتوقع عودة قريبًا، في الأيام القليلة المقبلة”.

وأشارت وزيرة العدل إلى أن “اعتقالات يوم أمس عملت على تجنب خطر الهروب، وسينظر القضاة الآن فيما إذا كانوا سيصادقون عليها وفي احتمال تطبيق تدابير احترازية”. بعد ذلك “ستبدأ الإجراءات، لتقييم كل حالة على حدة وتوفر شروط الموافقة على التسليم”.

وخلصت الوزير المنتمية للتيار المستقل، الى القول إنه “مرة أخرى، وكما يحدث دائمًا في هذه الإجراءات، فإن الكلمة الأخيرة بيد السلطة السياسية”.