العلاقات الثنائية وأزمة ليبيا محور لمكالمة هاتفية بين دراغي وتبون

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
إيطاليا ـ الجزائر

روما- أعلنت الحكومة الايطالية أن رئيس الوزراء ماريو دراغي استعرض في محادثة هاتفية اليوم الثلاثاء مع رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، عبد المجيد تبون العلاقات الثنائية بين البلدين والأزمات الإقليمية، مع إيلاء اهتمام خاص للوضع في ليبيا ومنطقة الساحل.

واشارت رئاسة الوزراء في روما إلى أن الشراكة الإستراتيجية الإيطالية-الجزائرية  تصدرت المكالمة الهاتفية، وكذلك من منظور عملية الإصلاح الجارية في الجزائر، إضافة إلى الآجال المقبلة للأجندة الثنائية والمتعددة الأطراف.

وبدروها، أعلنت الرئاسة الجزائرية في بيان أن رئيس الجمهورية تبون تلقى مكالمة هاتفية ودية من  دراغي، “استعرضا من خلالها العلاقات الثنائية بين الجزائر وإيطاليا من كل جوانبها وآفاق تطويرها والالتزام بتوسيعها في شتى المجالات”.  وأضاف البيان “تم التطرق في هذا الاتصال الهاتفي، إلى القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، في صدارتها الوضع في ليبيا، منطقة الساحل و الصحراء الغربية، بما يعكس توافق مواقف البلدين في الملفات المشتركة، كما جرت العادة”.