إيطاليا: 1.2 مليون مُسنّ يتلقون مساعدات لا تسد احتياجاتهم

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ أظهرت إحصائية أجريت في إيطاليا أن هناك 1.2 مليون من كبار السن لا يمكنهم الاعتماد على مساعدات الرفاه الاجتماعي لسد احتياجاتهم، وأن هناك مائة ألف شخص يفتقرون للموارد الاقتصادية أيضاً.

هذا ما ورد من بين النتائج الرئيسية لتقرير “كبار السن ومتطلباتهم الاجتماعية والصحية لعام 2019″، الذي أعده المعهد الوطني للإحصاء (إستات) ولجنة إصلاح الرعاية الصحية والاجتماعية للمسنين، التي تم إنشاءها في وزارة الصحة ويترأسها المونسنيور فينشينتسو پاليا.

وكشف التقرير عن أن “في إيطاليا، من بين مجموعة سكانية مرجعية تضم حوالي 6.9 مليون نسمة ممن هم فوق سن 75 عاماً، تم تحديد أكثر من 2.7 مليون شخص يعانون من صعوبات حركية شديدة، أمراض مزمنة وضعف الاستقلالية في أنشطة الرعاية الشخصية اليومية وفي الأنشطة الأساسية للحياة اليومية”.

وذكر أن “من بين هؤلاء، أعلن 1.2 مليون شخص مسن أنهم لا يستطيعون الاعتماد على مساعدات كافية لتلبية احتياجاتهم، ويعيش حوالي مليون منهم بمفردهم أو مع أفراد أسرة آخرين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، دون دعم أو بمساعدات غير كافية”.

وأشار التقرير إلى أن “المسح الذي أجري لاستكشاف أوضاع الهشاشة والطلب على المساعدة الاجتماعية والصحية التي أبداها أشخاص لا تقل أعمارهم عن 75 عامًا، تبين أن حوالي 100 ألف من المسنين، ممن هم بمفردهم أو مع أفراد أسرة مسنين آخرين، بالإضافة إلى افتقارهم لمساعدات كافية، فهم فقراء بالموارد الاقتصادية أيضًا، ويعجزون عن الوصول إلى خدمات الرفاه الاجتماعي”.

وجاء في التقرير، أنه “لذلك، فمن المهم تلبية الطلب الاقتصادي والاجتماعي لهؤلاء الأشخاص المسنين الذين غالبًا ما يكونون بمفردهم، بموارد مالية محدودة وبدون مساعدة، وترجمتها إلى خدمات دعم في المنزل في المقام الأول وعلى الأرض ثانياً، بالإضافة إلى ضمان نوعية حياة أفضل لهم”.

وخلص التقرير مشيراً إلى أن “هذا سيمنع الحرمان من التحول والانفجار بشكل مطلب صحي ذي أبعاد غير مستدامة”.