مصرفي ايطالي: تلزم أوروبا أقل بيروقراطية وأكثر ديمقراطية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس جمعية المصارف الإيطالية أنتونيو پاتويللي
رئيس جمعية المصارف الإيطالية أنتونيو پاتويللي

روما – رأى مصرفي ايطالي أن “نتائج الاستفتاء البريطاني تفرض تحوّلا حاسما وسريعا في الاتحاد الأوروبي، نحو أوروبا جديدة أقل بيروقراطية وأكثر ديمقراطية”.

وفي كلمته خلال اللقاء العام الـ56 لجمعية المصارف الإيطالية (ABI) الجمعة، شدد رئيس الجمعية أنتونيو پاتويللي، على أن “الاتحاد الأوروبي والعملة الأوروبية الموحدة لم يضمحلا خلال سنوات الأزمة الخطيرة”، بينما “وُضعا على المحك الآن بسبب حالات الطوارئ والعجز عن التأقلم السريع مع استراتيجية أوروبية موحدة”، لافتا الى أن “بناء الجدران لم يحل المشاكل قَط، كما يبين مثالا خط ماجينو الفرنسي وجدار برلين”.

وتابع “لا يجب أن يكون الاتحاد الأوروبي مستوى إضافي للبيروقراطية”، فمن “الضروري أن يكون هناك ترشيد مؤسسي”، وفي هذا السياق “لا يمثل الاتحاد المصرفي متغيّراً مستقلاً”، بل “كان الاستجابة الأساسية للاتحاد الأوروبي على الأزمة الاقتصادية في السنوات الماضية”.

ونوه پاتويللي بأن “الاتحاد الأوروبي لا يمكنه أن يتطور إنْ أعطى مؤشرات على التفكك”، واختتم مشيرا الى أن “الاتحاد المصرفي يجب أن يثبت فعاليته بشكل متزايد، وهذا ممكن أن أزيلت التناقضات التي يعمل في إطارها”.