متحدثة أوروبية: لا نقاش حاليا حول إرسال بعثة عسكرية لليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مقر المفوضية الأوروبية

بروكسل – نفت المتحدثة باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد جوزيب بوريل، وجود أي نقاش لإرسال بعثة عسكرية لليبيا في الوقت الحاضر.
وشددت نبيلة مصرالي، في تصريحات لها اليوم، على أن الدعم الأوروبي لليبيا مستمر عبر بعثة مدنية وأخرى عسكرية في البحر الأبيض المتوسط (ايريني).
ورفضت المتحدثة التعليق على ما اعتبرته وثيقة مسربة صدرت عن إدارة العلاقات الخارجية في الاتحاد وتتضمن مجموعة أفكار بشأن مستقبل التعامل الأوروبي مع الملف الليبي.
وأعادت مصرالي التأكيد على أن الاتحاد الأوروبي يرغب بأن يثمر الحوار الوطني الليبي الشامل عن نتائج ملموسة وأن تجري الانتخابات في موعدها وأن يُنفذ اتفاق وقف اطلاق النار المتفق عليه بالكامل.
ولفتت المتحدثة النظر إلى أن اتفاق وقف اطلاق النار ينص على انسحاب كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية.
وتابعت : “نحن في مرحلة دقيقة وهناك فرصة للعمل على تثبت المكتسبات التي تحققت في ليبيا حتى الآن”.
هذا وتبدي مصادر أوروبية شكوكا في أن يثمر الحوار الوطني عن نتائج ملموسة وأن تجري الانتخابات في موعدها، منوهة بأن الاتحاد الأوروبي يبحث حالياً طرق توسيع طيف عمله في ليبيا لمساعدة السلطات هناك على وضع البلاد على طريق السلام والاستقرار.