ميشيل: ننتظر موقف حازم من بغداد بشأن المهاجرين العراقيين في ليتوانيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل عن قلقه العميق من استمرار دخول أعداد متزايدة من المواطنين العراقيين إلى أراضي الاتحاد وخاصة إلى ليتوانيا، بشكل غير قانوني عبر بيلاروسيا.
جاء هذا الموقف خلال اجتماع تم اليوم عبر دائرة فيديو مغلقة بين المسؤول الأوروبي ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.
ونقل مصدر أوروبي مطلع عن ميشيل قوله: “ننتظر من العراق مواقف وتصرفات حازمة تجاه هذا الأمر، خاصة لجهة احترام مبدأ إعادة القبول المنصوص عنه في اتفاقية الشراكة والتعاون المبرمة بين بروكسل وبغداد”.
وكانت السلطات الليتوانية قد اشتكت سابقاً من قيام بيلاروسيا بتنظيم رحلات نقل لمواطنين عراقيين إلى أراضيها تمهيداً لمرورهم إلى دول الاتحاد وخاصة ليتوانيا بشكل غير قانوني، محملة العراق جزءاً كبيراً من المسؤولية.
وأضاف المصدر أن المسؤولين الأوروبي والعراقي بحثا أيضاً مواضيع تتعلق بالتعاون الوثيق في مجال محاربة الإرهاب وخاصة تنظيم داعش، تحت راية التحالف الدولي، حيث “قدم ميشيل تعازيه للكاظمي بضحايا انفجار مدينة الصدر الذي وقع أمس”، وفق المصدر نفسه.
وتطرقت محادثات ميشيل الكاظمي أيضاً إلى مسائل تتعلق بتعميق التعاون الثنائي وموضوع الانتخابات العراقية المقررة في تشرين الأول/أكتوبر القادم.
يذكر أن الاتحاد الأوروبي كان قرر ارسال بعثة مراقبة إلى العراق لمعاينة مسيرة الانتخابات.