مجلس الامن الدولي يندد بالهجوم الارهابي عشية عيد الاضحى بالعاصمة العراقية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

نيويورك- ندد أعضاء مجلس الأمن الدولي في بيان الأربعاء، بأشد العبارات، بالهجوم الإرهابي “الجبان” الذي وقع في العاصمية العراقية بغداد يوم الاثنين الماضي.

وقد خلف الهجوم عشية عيد الاضحى بمدينة الصدر (شرق بغداد)، وتبناه تنظيم داعش الارهابي،  35 قتيلا والعشرات من الجرحى.

وأعرب أعضاء مجلس الأمن في بيانهم عن “خالص تعازيهم وتعازيهم لأسر الضحايا ولحكومة العراق، وتمنوا الشفاء العاجل والكامل للمصابين”، حسبما أفاد الموقع الاعلامي التابع للأمم المتحدة.

وأعاد أعضاء مجلس الأمن التأكيد على أن “الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل أحد أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين”، مجددين دعمهم لـ”استقلال العراق وسيادته ووحدته وسلامة أراضيه وللعملية الديمقراطية، ولأمنه في الحرب ضد الإرهاب، بما في ذلك ضد داعش”.